أبرق السيد معن بشور رئيس المركز العربي الدولي للتواصل والتضامن إلى السيدة نادية عبد السلام ياسين معزيا في رحيل الأستاذ المرشد جاء فيها:

خسرت الأمة العربية والإسلامية برحيل المغفور له بإذن الله الشيخ عبد السلام ياسين علماً خفاقاً، وعالماً جليلاً، ورمزاً للصلابة في العقيدة، وللنزاهة في القصد، وللثبات على المبادئ.)وإذا كان جيل كبير من أبناء المغرب قد تخرج على يد العلامة المجاهد (رحمه الله)، فان إشعاعه الفكري والعقائدي قد طال أبناء الأمة كلها.)رحم الله الفقيد الكبير وألهمنا من بعده الصبر والسلوان).