نظمت جماعة العدل والإحسان بالجديدة يوم الاثنين 17 دجنبر2012 حفل تأبين مهيب للإمام المرشد الأستاذ عبد السلام ياسين رحمة الله عليه، حضره بعض رموز الجماعة وممثلو الهيئات السياسية بالمدينة.

انطلق الحفل بتلاوة آيات بينات من القرآن الحكيم على مسامع المئات من الحاضرين، لتتبعها كلمة ترحيبية بالحاضرين ألقاها الأستاذ أحمد الكتاني عضو المجلس القطري للدائرة السياسة، ثم تلتها كلمة الأستاذ أحمد أيت عمي عضو مجلس الشورى التي تناولت نبذة عن فكر الإمام وربانيته، ثم كلمتا الأستاذين عبد الصمد فتحي ومصطفى الريق عضوي الأمانة العامة للدائرة السياسة واللذين أكدا على أن المرشد رحمه الله حي من خلال ما خلَّف من كتابات غزيرة وجماعة مجاهدة تحمل مشروعه.

كما تخلل الحفل مجموعة من الفقرات التي أسالت دموع الحاضرين، من شعر ومديح نبوي شريف، وعرض مقطع فيديو به أهم التصريحات التي ألقيت بعد وفاة الإمام ومراسم الجنازة وكلمة الأستاذ محمد عبادي، ليرفع بعدها الحاضرون أكف التضرع والمناجاة إلى الحق سبحانه ترحما على روح الإمام عبد السلام ياسين.