في أجواء إيمانية خاشعة ملؤها الرضى بقضاء الله، نظمت جماعة العدل والإحسان بفاس ليلة الأحد 16 دجنبر 2012 حفلا تأبينيا مهيبا للأستاذ المربي المجاهد عبد السلام ياسين رحمه الله تعالى، حضر هذا الحفل بعض أعضاء مجلس الإرشاد وثلة من إخوان وأخوات جماعة العدل والإحسان وبعض محبي الفقيد رحمه الله.

وقد تخللت فقرات هذا الحفل تلاوات قرآنية مباركة وشهادات صادقة في حق الداعية الرباني رحمه الله قدمها بعض من الإخوان الذين صحبوه عن قرب، كما استمع الحضور بخشوع لوصية الأستاذ المرشد التي سجلها بصوته قبل أزيد من عقد من الزمن.

ومن الفقرات المتميزة التي عرفها الحفل القصيدة التي ألقاها الاستاذ منير الركراكي حفظه الله بعنوان “لله ما أعطى وله ما أخذ”، كما تم عرض شريط مرئي يخلد لهذا الحدث العظيم ليختم اللقاء بدعاء مبارك من الأستاذ عبد العلي مسئول الذي سأل المقامات العلى للفقيد وأعلى درجات القرب عند المولى عز وجل.