طالب رئيس الائتلاف الوطني السوري المعارض معاذ الخطيب في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الرابع لأصدقاء سوريا بمراكش المجتمع الدولي بالقيام بواجباته لوقف المعاناة التي يتعرض لها الشعب السوري)، والذي قال إنه ما زال يُقصَف بطائرات الميغ بشكل متوحش).

وطالب الخطيب بالاعتراف بالائتلاف الوطني السوري ممثلا للشعب السوري، وتقديم دعم إغاثي عاجل وإنشاء صندوق مفتوح لإعادة الإعمار. وقال إن الائتلاف ولد من رحم معاناة لا تنتهي)، ورحب بالكرد الذين انضموا إلى التحالف، وجدد أن هدف الائتلاف هو إسقاط النظام ثم عقد مؤتمر دستوري جامع يتمثل فيه الجميع لتقرير مستقبل البلاد.

وأشاد باعتراف الرئيس الأميركي باراك أوباما بالائتلاف الوطني السوري، لكنه قال إنه ليس لدينا أي اتفاقات علنية أو سرية مع الولايات المتحدة.

وحمّل الخطيب روسيا المسؤولية الكاملة في حال استخدام النظام السوري الأسلحة الكيماوية ضد شعبه، كما طالب إيران بسحب خبرائها من سوريا.