قال رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو أمس الأحد أن تعهد حماس بتدمير إسرائيل بعد زعمها الانتصار في الصراع الذي دار الشهر الماضي في غزة يبرر إحجام إسرائيل عن التخلي عن مزيد من الأراضي للفلسطينيين).

وكان خالد مشعل زعيم حركة حماس قد ألقى خطابا يتسم بالتحدي أمام آلاف من أنصاره في قطاع غزة يوم السبت وتعهد فيه باستعادة كل شبر من أرض فلسطين التاريخية قائلا إنه لن يعترف ب”إسرائيل”.

وقال نتنياهو في اجتماعه الأسبوعي بحكومته على مدى اليوم الماضي اكتشفنا الوجه الحقيقي لأعدائنا. ليست لديهم أي نية للتسوية معنا. إنهم يريدون تدمير بلادنا).

وجدير بالذكر أن ميثاق تأسيس حركة حماس عام 1988 يدعو إلى تدمير “إسرائيل” واستعادة كل أراضي فلسطين تحت الانتداب.