بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني والذي يتزامن مع يوم 29 نونبر من كل سنة، نظمت جماعة العدل والإحسان بمدينة سطات يوم الجمعة 30 نونبر 2012 وقفتين مسجديتين بعد صلاة الجمعة بمسجد أبي بكر الصديق بحي كمال ومسجد الخير بحي الخير.

وقد رفع المتظاهرون شعارات تبرز مدى مكانة القضية الفلسطينية في قلوب المسلمين والمسؤولية الملقاة على عاتقهم واعتبار القضية الفلسطينية قضية كل مسلم ومسلمة وأن المقاومة هي السبيل الوحيد لطرد العدو من الأراضي المحتلة. وكانت هذه المظاهرة كذلك فرصة للتنديد بالعدوان الصهيوني على غزة وقتله للمدنيين والأطفال.