قال مصدر طبي فلسطيني إن فلسطينيين اثنين استشهدا في غارة إسرائيلية صهيونية على شمال قطاع غزة، ظهر يومه الخميس 15 نونبر 2012.

وبذلك ترتفع حصيلة الشهداء الفلسطينيين في سلسلة الغارات الإسرائيلية على غزة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية إلى 13 شهيدًا.

وكان 3 فلسطينيين استشهدوا وأُصيب نحو 15 آخرين في غارات شنها طيران الاحتلال على مناطق متفرقة من قطاع غزة في ساعة مبكرة من فجر الخميس.

ونقلت وكالة “معا” الفلسطينية المستقلة للأنباء عن مصادر طبية أن 3 مواطنين جرى استهدافهم في مدينة خان يونس جنوب القطاع، بينهم النقيب في الشرطة التابعة للحكومة المقالة حابس مسمح الذي استشهد بعد استهداف دراجته النارية قرب حديقة الحيوانات شرق مدينة خان يونس).

وكان طيران العدو الإسرائيلي قد استهدف أمس الأربعاء قائد كتائب القسام، الذراع العسكرية لحركة حماس، في قطاع غزة أحمد الجعبري، فاستشهد هو وأحد مرافقيه.

تأتي فصول الغطرسة الصهيونية الجديدة في وقت هدد فيه رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو بتوسيع العملية العسكرية قطاع غزة.

طالع أيضا  الكيان الصهيوني يغتال "أحمد الجعبري" قائد كتائب القسام