بسم الله الرحمن الرحيم

الاتحاد الوطني لطلبة المغرب

الكتابة العامة للتنسيق الوطني

الهيئة الطلابية المغربية لنصرة قضايا الأمة

بيان

فجر النصر والحرية… قريبا يشرق في شام العزة

لا يزال النظام الغاصب في سوريا مستمرا في تأكيد شعاراته العفنة الأسد أو لا أحد)، الأسد أو نحرق البلد)، شعارات ومجازر يومية أزالت النقاب عن وجوه طالما أنشدت أناشيد الممانعة وأشعار المقاومة. ويوما تلو الآخر تتصاعد جرائم الأسد وتتزايد معها شناعتها وفظاعتها، فآلة القتل لا تتوقف، والموت في كل أرجاء البلاد، وأعداد الموتى تسابق عقارب الساعة، ومشاهد المجازر والإعدامات الميدانية تبثها وسائل الإعلام على مدار الساعة، والقاتل لا يفرق بين صغير وكبير، قصف للقرى والمدن والأحراش والمساكن على رؤوس أصحابها، وحتى بيوت الله لم تسلم من التدمير، أشلاء ودماء وجوع وبكاء، فمن يوقف هاته المعاناة؟

تهجير ونزوح وتشريد وقطع للماء والكهرباء والاتصالات والمواصلات وما يتبع ذلك من الآفات والكوارث الاجتماعية والإنسانية… إنها حرب إبادة فعلا يرعاها الصمت الرسمي العربي والدولي المنافق المفلس، إفلاس كل القيم المثلى التي ينبغي أن تبقى فوق كل الاعتبارات والمصالح، إنه موت الضمير الإنساني العالمي والمشاعر الإنسانية النبيلة.

طلابنا الأحرار..

إن مسؤوليتنا اليوم تجاه إخوتنا في سورية الشموخ مسؤولية عظيمة، إما أن ننتصر لشعب أعزل يباد، لا يريد إلا أن تتحقق فيه ما لا تكون الإنسانية إلا به: عزة وكرامة وحرية، أو أن تستخرج لضميرنا شهادة وفاة تُخط بدماء الآلاف ممن قضوا تحت سمع وبصر العالم أجمع دون أن يحرك ساكنا.

أيها الأحرار في كل مكان..

إننا في الهيئة الطلابية المغربية لنصرة قضايا الأمة إذ نتابع بكل فخر واعتزاز انتفاضة الشعب السوري ومقاومته الشجاعة في وجه الأجهزة الإجرامية لنظام “بشار” في سبيل إحقاق العدل والكرامة والحرية نعلن مايلي:

– استنكارنا الشديد لحرب الإبادة التي يقوم بها النظام السوري في حق شعبه الأعزل.

– تنديدنا الكامل بالصمت الرسمي العربي والدولي الفظيع. ودعوتنا المجتمع الدولي إلى اتخاذ إجراءات قوية وجريئة توقف حمام الدم الأعزل في أرض الشام.

– دعوتنا هياكل ومناضلي الاتحاد الوطني لطلبة المغرب وكل القوى الحية في هذا البلد إلى أشكال قوية نصرة لثورة هذا الشعب العظيم ورفضا لمحاولات إعدامه وإخماد مقاومته الباسلة.

– دعوتنا الجماهيرالطلابية بالجامعات المغربية إلى الاحتجاج القوي تضامنا مع الشعب السوري وذلك بجعل يوم الأربعاء 14/11/2012 يوما لنصرة الثورة السورية المجيدة.

إن موعدهم الصبح أليس الصبح بقريب.

الاتحاد الوطني لطلبة المغرب

الهيئة الطلابية لنصرة قضايا الأمة

09 نونبر 2012