بحسب بيان صادر عن الأمانة العامة لحزب البديل الحضاري بعد اجتماعها أمس الأحد بالدار البيضاء، قررت الأمانة العامة للحزب خوض إضراب مفتوح عن الطعام ابتداء من 22 نونبر الجاري، بسبب ما أسمته استمرار انتهاك حقوقنا الدستورية والمس بمواطنتنا الكاملة والدوس على مطلبنا العادل في السماح لحزب البديل الحضاري بممارسة أنشطته بشكل طبيعي)، كما وجهت الأمانة العامة دعوة إلى كل القوى السياسية والإعلامية والحقوقية لدعمها ومساندتها في محطتها النضالية.

نص البيان

اجتمعت الأمانة العامة لحزب البديل الحضاري بتاريخ: 04/11/2012 بالدار البيضاء لتدارس آخر المستجدات المتعلقة بالحضر الإداري التعسفي الذي يعاني منه حزبنا، وبعد استحضار كل المحطات والمبادرات التي قمنا بها من أجل إيجاد حل سياسي لهذه القضية، وبعد استحضار حالة الانسداد مع الحكومة الحالية، وحيث إن الامانة العامة لحزب البديل الحضاري قد تأكدت بما لا يدع مجالا للشك من عدم وجود مرسوم مستوف الشروط القانونية لما سمي بالحل المزعوم، مما يفسر عدم تبليغنا به بشكل قانوني لحد الآن.

لذا قررت الأمانة العامة خوض إضراب مفتوح عن الطعام ابتداء من 22/11/2012، لرفض استمرار انتهاك حقوقنا الدستورية والمس بمواطنتنا الكاملة والدوس على مطلبنا العادل في السماح لحزب البديل الحضاري بممارسة أنشطته بشكل طبيعي.

ونناشد كل القوى السياسية والحقوقية والنقابية والإعلامية… ببلادنا دعم نضالنا المشروع حتى تحقيق مطالبنا العادلة.

عن الأمانة العامة

الأمين العام

المصطفى المعتصم