شن الطيران الحربي الصهيوني، ليلة الاثنين، أربع غارات جوية على قطاع غزة، ما أدى إلى جرح طفل فلسطيني، وفق ما أعلنت مصادر طبية فلسطينية.

وجرح الطفل البالغ من العمر ست سنوات إثر الغارة الجوية الإسرائيلية التي استهدفت نفقان يصلان بين غزة ومصر قرب معبر رفح.

كما استهدف الطيران الإسرائيلي مركزا للشرطة في حي التفاح شرق مدينة غزة، وشن غارتين أخريين على شمال القطاع بحسب شهود. وأكد جيش الاحتلال الإسرائيلي، في بيان، هذه الغارات.

وكان تم إطلاق ثلاثة صواريخ، صباح أمس الأحد، من جانب ناشطين فلسطينيين من قطاع غزة على جنوب الأراضي المحتلة، ولم تؤد إلى إصابات، إلا أن أحدها سقط على منزل في مدينة نتيفوت ملحقا أضرارا جسيمة، وكانت جماعة سلفية تبنت السبت الماضي إطلاق صاروخين الجمعة على جنوب إسرائيل لم يسببا أضرارا أو إصابات.

يذكر أنه استشهد 6 فلسطينيين، يومي الأربعاء والخميس الماضيين في غزة، ثلاثة منهم بقذيفة أطلقتها دبابة إسرائيلية شمال القطاع، وثلاثة آخرون في غارة على القطاع.