سقط 3 شهداء فلسطينيين وجريح، صباح الخميس 6 شتنبر، في قطاع غزة، إثر توغل دبابات الاحتلال الصهيوني شرق بيت حانون شمال القطاع، كما أطلقت الدبابات عدة مدافع عرقلت وصول سيارات الإسعاف لمحاولات إخلاء الجرحى والشهداء.

كما استشهد 3 مواطنين وأصيب رابع بجروح جراء غارة نفذتها طائرات الاحتلال الصهيوني، مساء أمس الأربعاء، شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة.

وذكرت مصادر فلسطينية أن ما يقارب 10 آليات عسكرية تابعة للاحتلال من بينها جرافات، توغلت في جنوب شرقي خان يونس.

من جانبه، قال قيادي في حركة المقاومة الإسلامية حماس اليوم الخميس إنه لا يوجد أي مبرر للتصعيد الإسرائيلي المفاجئ على قطاع غزة، منذ الليلة الماضية، ودعا الدكتور صلاح البردويل، قيادى في حركة حماس، فى تصريح له فصائل المقاومة بغزة إلى التنسيق والتوحد فيما بينها فى الرد على العدوان الإسرائيلي.

وحذرت حركة فتح من التداعيات الخطيرة للعدوان الصهيوني على شعبنا في قطاع غزة، وحملت حكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن الجرائم التي ترتكبها بحقه، داعية المجتمع الدولي لتوفير الحماية الدولية له من بطش الاحتلال وعدوانه المتواصل.

وطالبت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني بغزة الكل الفلسطيني بالارتقاء لمستوى التحديات وتغليب المصلحة الوطنية فوق كل اعتبار، وتوفير كل سبل النجاح لجهود المصالحة لإنهاء حالة الانقسام، وتوحيد الصف الفلسطيني، لمواجهة كافة المخاطر التي تواجه الشعب الفلسطيني وقضيته الوطنية.