قال شهود عيان، يوم الاثنين 27 غشت، إن مقاتلى المعارضة أسقطوا طائرة هليكوبتر تابعة للجيش السورى أثناء قصفها حى جوبر فى دمشق أثناء اندلاع قتال شرس مع القوات الموالية للرئيس بشار الأسد.

وقال المرصد السورى لحقوق الإنسان فى بيان أن طائرة حوامة “شوهدت تهوى على طريق المتحلق الجنوبى بعد اشتعال النيران فيها”. وقال المرصد إن الحوامة قد تكون “أصيبت خلال مشاركتها فى الاشتباكات الدائرة فى حى جوبر والمنطقة الواقعة بين بلدتى عربين وحرستا” شرق دمشق.

وكان المرصد أفاد عن سماع أصوات إطلاق رصاص وانفجارات وسط العاصمة دمشق، مشيرا إلى تعرض “حى جوبر للقصف بالتزامن مع سماع أصوات إطلاق رصاص كثيف”. وتحدث عن وجود “طائرات حوامة فى سماء الحى تشارك فى الاشتباكات التى تدور بين القوات النظامية ومقاتلين من الكتائب الثائرة المقاتلة”.

وفى ريف دمشق دارت اشتباكات عنيفة بين القوات النظامية ومقاتلى المعارضة المسلحة عند مداخل بلدة عين ترما بالتزامن مع سماع دوى انفجارات فيها، بحسب المرصد. كما تعرضت بلدتى زملكا وعربين للقصف من قبل القوات النظامية، كما قال المرصد