ليس رمضان كسائر الشهور، ولا رحيله كأي رحيل.

يعز علينا فراقك يا شهر المغفرة والرحمات، يا شهر الإيمان والبركات.

يحزن لك القلب. تدمع لك العين. يتكسر لك الخاطر. فينطلق اللسان في مناجاة رقيقة تشكو بثها وحزنها إلى الله عز وجل.

المناجاة الأولى

السلام عليك يا شهر الرحمة والمغفرة! السلام عليك يا شهر الخيرات والبركات!

السلام عليك يا أيها الحبيب، والله نسأل أن يمد في العمر حتى نلقاك مرات ومرات…

مالنا على فراقك صبر!

القلب يحزن، والعين تدمع، ولا نقول إلا ما يرضي الرب.

ألفناك وألفنا خيراتك و بركاتك.

ألفنا نعمة المساجد المفتوحة فيك… ألفنا صيامك وقيامك… ألفنا مجالس العلم والذكر فيك…

فكيف نصبر على رحيلك؟!

المناجاة الثانية

أترحل حقا يا رمضان؟! أتتركنا يا كريم؟!

إلى من تترك هذا الفقير يا كريم؟ إلى من تترك هذا الظلام يا نور؟ إلى من تترك هذا الوسخ يا مطهر؟

المناجاة الثالثة

رمضان! أرضيت بالرحيل عنا؟! كيف تتركنا وقد ألفناك وألفتنا فصرنا منك وصرت منا؟!

أ قصرنا في حقك يا رمضان؟! أم يا ترى لم نحسن ضيافتك حتى عزمت الرحيل عنا؟!

أقسمنا عليك إلا أخبرتنا فما لنا عن فراقك صبر!

المناجاة الرابعة

أتوسل إليك يا كريم ألا بقيت فينا! رمضان لا تتركنا!

إلى من تتركنا يا شهر الرحمة والطاعة؟! إلى الغفلة والمعصية والخمول، أم إلى الشهوات والذنوب وقسوة القلوب؟!

المناجاة الخامسة

آه يا رمضان! آه، آه، آه، ثم آه!

إن لفراقك لسكرات!

ولولا أن الحبيب نهى عن النواح وخد الخدود وشق الجيوب لهمت في الجبال والصحاري أبكي وأنوح، وأخد وأشق. وهل من مصيبة وفاجعة بعد فراق الحبيب صلى الله عليه وسلم أشد وطأ على القلب من فراقك يا رمضان؟!

المناجاة السادسة

دعوني أبكي رمضان!

دعوني أهيم في الأرض وراء رمضان!

دعوني أتشبث بذيل رمضان فقد قام الهلال ينعي الصيام.

المناجاة السابعة

إبك يا قلب ذاك الحبيب! إبكه ما شئت، كيف شئت.. فلن أعاتبك في ذلك ولن ألوم!

إبك حبيبا ولى! إبك حبيبا إن كنت تدري متى سيعود، فأنت لا تدري أ تدركه ثانية أم تكون في أصحاب اللحود!

المناجاة الثامنة

وا لهفي عليك يا رمضان! وا حزني! وا أسفي!

من يعزيني فيك؟!

من يبكيك معي فيؤنسني؟! من يبكيك معي فيواسيني؟!

لكل راحل في أهله وأحبابه خبر. أما أنا، فمن في خبره ما أجد من رحيلك وأحاذر؟

ما أشد الحزن من فراقك يا عزيز! وما أمره وأنت به وسط الناس مجهول فريد!

المناجاة التاسعة

تعال بنا يا صاح نخلو فنبكي رمضان عل الله تعالى يرحم بكاءنا فيتفضل علينا ويترك فينا رحمات الحبيب الذي نفارق وبركاته.

لكل راحل بواك يبكينه وأنت يا رمضان لا بواكي لك!

والله لنبكينك حتى يشهد الله ويعلم محمد والأصحاب أن لك أهلا وأحبابا يحبونك ويبكونك!

المناجاة العاشرة

حزني عليك شديد يا رمضان. ولولا أنوار الصحبة وبركة الأخوة ومجالسة الإخوان والأنس بهم لتقطع قلبي من فراقك.

عزائي فيك الصحبة وإلا لكنت كاليتيم في مأدبة اللئام.

عزائي فيك هذه الصحبة المباركة التي أعيش فيها وبها رمضان وأجواء رمضان بعد رحيل رمضان.

عزائي فيك الولي المرشد الذي أصحب. من يداوي القلب، ويضمد الجراح، ويشحذ الهمم.