أعربت النقابة الوطنية للتعليم العالي عن رفض الدعوة إلى إلغاء مجانية التعليم العالي، بعدما تدارست، في اجتماع طارئ للمكتب الوطني يوم الثلاثاء 31 يوليوز 2012، التصريح الأخير لوزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر حول تفويت المؤسسات التعليمية وفتح رأسمالها الخارجي.

وذكر بيان صادر عن النقابة أن هاته القرارات ستكون لها انعكاسات خطيرة على التلاميذ والطلبة، كما أن مواقف النقابة يضيف البيان ثابتة في الدفاع عن التعليم العالي العمومي المجاني ذي الجودة العالية بما يضمن العدالة الاجتماعية وتكافؤ الفرص لكل فئات الشعب المغربي)، ودعا المكتب الوطني للنقابة إلى عقد اجتماع اللجنة الإداريـة للنقابــة الوطنيـة للتعليـم العالي في دورة استثنائيـة يوم السبت 8 شتنبر المقبل، من أجل التصـدي لكل المحاولات الرامية إلى ضـرب مجانيـة التعليم العالـي وخوصصـته.

من جهتهم دعا مجموعة من التلاميذ، عبر شريط فيديو تتناقله المواقع الاجتماعية، إلى الخروج في مسيرات احتجاجية يوم الأحد 6 غشت على الساعة الرابعة بعد الزوال، بجميع مدن ومناطق المغرب للاحتجاج على ضرب مجانية التعليم، والمطالبة بتكافؤ الفرص للولوج إلى المعاهد والمدارس العليا.

وذكر مجموعة من التلاميذ في الشريط أنهم لم يتم قبولهم ببعض المعاهد العليا رغم حصولهم على شهادة الباكالوريا بمعدلات عالية، فيما أوردت شهادات آخرين الواقع المزري الذي تعيشه الجامعات المغربية العمومية، وطالبوا بإصلاح المناهج التعليمية وإعادة بناء المدرسة المغربية.

وقد أعربت مختلف الهيئات النقابية رفضها لإلغاء مجانية التعليم، حيث أصدر الاتحاد الوطني لطلبة المغرب بيانا استنكر فيه تلك الدعوات لضرب مجانية التعليم، فيما أصدرت المنظمة الديموقراطية للشغل بلاغا استغربت فيه تلك الدعوات.