عانق كل من الخرباوي رضوان من حي الكوشة، وغلات محمد من حي الكوشة، الدكيكي عبد الصمد من حي الرشاد، وعبد العزيز قرطيط من حي القدس1، وسعيد قصابي من حي المسعودية، والمكي رشيد من حي تازة العليا “درب كناوة” (المدينة القديمة)، صباح يوم الاثنين 02 يوليوز 2012 عبق الحرية، بعدما قضوا 5 أشهر نافذة بالسجن المحلي بتازة، على خلفية الأحداث التي شهدتها مدينة تازة في شهري يناير وفبراير الماضيين.

وقد وجد المعتقلون في استقبالهم على الساعة 08:00 صباحا عائلاتهم والمعتقل السابق على خلفية نفس الأحداث عمار قشمار. كما خص الائتلاف المحلي للدفاع عن الحقوق والحريات بتازة المفرج عنهم بزيارة إلى بيوتهم ليجدوهم في صحة جيدة ومعنويات مرتفعة.

ويذكر أن المفرج عنهم اعتقلوا يوم 1 فبراير يناير 2012، وقضت ابتدائية تازة في حقهم جميعا بعشرة أشهر سجنا نافذا، ولتخفض العقوبة استئنافا إلى خمسة أشهر نافذة.

وبقي في السجن كل من جواد عبابو وامحمد البوبسي الشاهد على مقتل نبيل الزوهري، واللذان قضت الغرفة الأولى لمحكمة الاستئناف بسجنهم 10 سنوات نافذة ليخفف الحكم استئنافيا لأربعة سنوات سجنا نافذة على ذمة نفس الأحداث.