بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وإخوانه وحزبه ومن والاه

“كل نفس ذائقة الموت”

تلقينا بحزن عميق وبرضا كامل بقضاء الله عز وجل نبأ التحاق زوجكم الكريمة الحاجة زهرة كادة بالرفيق الأعلى، بعد أن تحملت برضى واحتساب معاناتها الطويلة مع المرض. فلله ما أعطى وله ما أخذ، وعزاؤنا وعزاؤكم فيها واحد.

لقد كانت الفقيدة الراحلة، رحمها الله تعالى، نعم السند لكم في مسيرة حياتكم العائلية والمهنية والدعوية، وكانت لها الأيادي البيضاء على أجيال دعوتنا المباركة، خاصة في مرحلة عز فيها النصير وندر فيها السند وقلَّ فيها المعين على نوائب الحق، وأبلت معكم في سبيل الله البلاء الحسن، فقرت أعين المؤمنين والمؤمنات فيها بالنموذج الماثل الحي للمؤمنة العاملة المجاهدة الصابرة المحتسبة.

أحسن الله عزاءكم في الفقيدة الراحلة، وتغمدها برحمته الواسعة، وأسكنها فسيح جنانه، وتقبل منها جهادها وصبرها ومصابرتها، ورزقنا ورزقكم وأبناءَكما وأحفادكما الصبر والسلوان، وإنا لله وإنا إليه راجعون.

الأستاذ فتح الله أرسلان

الناطق الرسمي باسم جماعة العدل والإحسان

الرباط 20 يونيو 2012