شارك كل من الأستاذ محمد حمداوي، عضو مجلس إرشاد جماعة العدل والإحسان، والأستاذ أو الشتاء مساعيف، عضو المجلس القطري للدائرة السياسية، في التجمع الخطابي الذي نظمته اللجنة التحضيرية لحزب الأمة، بحضور فعاليات وهيئات سياسية وحقوقية ومدنية بقاعة المهدي بنبركة بحي المحيط بالرباط، مساء يوم السبت 16 يونيو 2012، تحت شعار حرية التعبير والتنظيم أساس البناء الديمقراطي).

وقد أكد الأستاذ محمد الحمداوي في مداخلته على تضامن الجماعة مع حزب الأمة فيما يتعرض له من تضييق مخزني، كما تحدث عن ضرورة الوحدة بين جميع الفضلاء وكافة الهيئات من أجل اسقاط الفساد والاستبداد.

وعرف هذا التجمع الشعبي، إضافة إلى مداخلات العديد من الفعاليات الحقوقية والمدنية، قراءات شعرية ومشاركات فنية قدمتها بعض الفرق الإنشادية.

وكان حزب الأمة أصدر، يوم الأحد 3 يونيو 2012، بلاغا إخباريا إلى الرأي العام الوطني، عقب إحالة وزارة الداخلية ملفه على القضاء الإداري، أدان فيه هذه الخطوة، معتبرا إياها استمرارية النهج السياسي الاستبدادي).