تم يوم الثلاثاء 12 يونيو 2012 تأجيل جلسة محاكمة الأخ رضوان المويسي عضو جماعة العدل والإحسان والمناضل يوسف بنصباحية النقابي بالكونفدرالية الديمقراطية للشغل، المتابعين في مدينة بن سليمان في ملف ما بات يعرف بـ”محاكمات الانتخابات”، إلى جلسة يوم 26 يونيو 2012.

وقد عرفت جلسة المحاكمة حضورا مميزا لأعضاء الجماعة وللمتعاطفين مع المناضلين. وأكد الجميع مؤازرتهم اللامحدودة للمتابعين.

وقد أصدرت جماعة العدل والإحسان بمدينة ابن سليمان بيانا نددت فيه بشدة بهذه المحاكمة، وأكدت مطالبتها القضاء بتبرئة ساحة هذين المناضلين)، ودعت كافة الجهات المسؤولة بالكف الفوري عن قمع الأصوات الحرة النزيهة وبإيقاف مسلسل المحاكمات السياسية الضيقة).

ومعلوم أن المناضلين يتابعان بذات التهمة التي طالت عددا من أعضاء الجماعة، وفعاليات سياسية وطنية، في ربوع البلاد وهي التحريض على مقاطعة الانتخابات) التي جرت في 25 نونبر 2011.

رضوان المويسي عضو جماعة العدل والإحسان\

يوسف بنصباحية النقابي بالكونفدرالية الديموقراطية للشغل\