حجزت المحكمة الابتدائية بمدينة سطات، يوم الاثنين 11 يونيو 2012، قضية نشطاء جماعة العدل والإحسان الثلاثة: الطالب الباحث مولاي العربي الشهيبات، والطالب مراد محيريش، والصحفي يونس بنسلطانة، لمداولات يوم 25 يونيو 2012، والمتابعون بتهمة الدعوة لمقاطعة الانتخابات!!

وجاء حجز القضية للمداولة بعد المرافعات التي قام بها محامو الدفاع، والتي ارتكزت أساسا على تبيان بطلان الفصل الذي يتابع به الأضناء الثلاثة، وأن القضية في رمتها هي قضية النظام المخزني مع جماعة العدل والإحسان العصية على الاحتواء، وأنه لا مجال لإقحام القضاء في قضية مثل هاته، لأنها قضية سياسية وليست قضائية.

وللإشارة فالنشطاء الثلاثة، كانوا قد اعتقلوا يوم 16 نونبر2011، إثر الحملة الواسعة التي شنتها السلطات المغربية لاعتقال دعاة مقاطعة الانتخابات التشريعية التي جرى تنظيمها يوم 25 نونبر 2011.