جماعة العدل والإحسان

الدائرة السياسية تيفلت

بلاغ

استدعى باشا مدينة تيفلت يومه 07 يونيو الجاري جمعية الوحدة للثقافة وشباب التنمية في شخص رئيسها السيد عثمان اليعقوبي ليبلغه شفهيا بمنع طلبه بخصوص تجديد مكتب الجمعية، وكتابيا بقرار إلغاء تجديد المكتب الموقع من طرف باشا مدينة تيفلت نفسه فؤاد محبوب، ذريعته في ذلك وجود عناصر تنتمي لجمعيات غير معترف بها ضمن التشكيلة الجديدة لمكتب الجمعية المذكورة طبقا للفصل الثالث من قانون رقم 75.00.

وللإشارة فالعناصر التي يتحدث عنها السيد الباشا هي شاب من شباب مدينة تيفلت اسمه محمد بنجنة كونه ينتمي لجماعة العدل والإحسان، والمؤسف أن السيد الباشا سبق ومنح الجمعية وصل إيداع مؤقت بتاريخ 25 /04 /2012 تحت عدد 69، وراكمت الجمعية بأرشيفها مذ ذاك نشاطين مرخصين وموثقين ليأتي قرار الإلغاء لاحقا بتاريخ 07/06/2012، مما يحيل على الخرق والتعسف الحقوقي والقانوني معا، الأمر الذي لا يستقيم مع كل الشعارات والهرطقات الإعلامية التي تنادي بها منابر المخزن والمبشرة بعهد جديد في ظل دستور جديد.

وإننا لنعلن استنكارنا وشجبنا الشديدين لهته الممارسات التعسفية في حق من حقوق المواطنين يكفله الدستور الجديد في بنده 29 المانح لحرية تأسيس الجمعيات وتضمنه المواثيق المحلية والدولية.

فيما يلي وصل الإيداع المؤقت:وقرار الإلغاء: