نظرا للمعاناة اليومية لساكنة مدينة زايو والضواحي مع مشكل الصحة في غياب مستشفى متعدد التخصصات وضعف التجهيزات بالمركز الصحي الحالي والوحيد مع قلة الأطباء والممرضين، نظمت فعاليات المجتمع المدني من فعاليات سياسية ونقابية وحقوقية وجمعوية (34 تنظيما) مسيرة شعبية يوم السبت 09 يونيو 2012 شارك فيها جمع غفير من عموم الساكنة من الشباب والشيوخ والنساء والأطفال.

وقد جابت المسيرة مجموعة من الشوارع الرئيسية للمدينة، رفع خلالها المحتجون شعارات تطالب بإنشاء مستشفى متعدد التخصصات يلبي حاجيات المدينة والضواحي التي يفوق عدد سكانها 80 ألف نسمة.

واختتمت المسيرة في جو من الانضباط والمسؤولية بتلاوة بيان ختامي شدد على إلزامية تحمل الجهات المسؤولة لمهامها من أجل حل هذا الإشكال الصحي في المدينة.