صدر عقب صلاة الجمعة، وفي قاعة شبه فارغة من المواطنين، وقبل الموعد المقرر، الحكم على مغني الراب المغربي “معاذ بلغوات” الملقب بـ”الحاقد” بسنة سجنا نافذا، وغرامة مالية قدرها 1000 درهم، و1 درهم رمزي لفائدة إدارة الأمن الوطني، مع نشر الخبر في 3 جرائد وطنية هي المساء والصباح وأخبار اليوم.

وفي اتصال هاتفي بمحامي معاذ الأستاذ بوزردة، الذي حضر جلسة النطق بالحكم، أوضح لموقع الجماعة نت بأن الجلسة كانت مقررة على الساعة الرابعة مساء من يوم الجمعة 11 ماي 2012، إلا أن القاضي قرر بدأها قبل هذا الوقت بساعات لأسباب غير معروفة، واعتبر هذا الحكم قاسيا في حق موكله، مؤكدا أن هيئة الدفاع ستستئنف الحكم.

يذكر أن معاذ يتابع بتهمة إهانة هيئة عمومية “المديرية العامة للأمن الوطني” من خلال صورة مركبة تظهر في إحدى أغانيه، ونشرت عبر موقع اليوتوب على شبكة الأنترنيت.

وهذه هي المرة الثانية التي يحاكم فيها الحاقد، بعد أن كان قد أمضى 4 أشهر سجنا نافذا بتهمة الضرب والجرح في حق أحد المواطنين، وهي التهمة التي عدها أصحابه ملفقة بإيعاز من السلطة.