أرجأت محكمة القطب الجنحي الابتدائية عين السبع في مدينة الدار البيضاء، عصر الإثنين 16 أبريل، النظر في قضية معاد بلغوات، مغني الراب الملقب ب “الحاقد” إلى غاية 25 أبريل الجاري، بطلب من الدفاع الذي احتج على عدم توفر شروط المحاكمة العادلة بوضع حواجز أمنية للحيلولة دون تمكن المواطنين من متابعة الجلسة رغم أن الجلسة علنية.

وأكد شهود عيان أن الحواجز الأمنية وضعت في المدخل الخارجي، وأخرى داخل المحكمة، وتوافد عدد كبير من عناصر الأمن. كما شهدت المحاكمة بالإضافة إلى حضور شخصيات من المجتمع المدني والصحافيين والحقوقيين، تنظيم بعض الوجوه المعروفة بتصديها لناشطي حركة 20 فبراير وقفة مساندة لمحاكمته.

يذكر أن معاذ متابع على خلفية كلمات أغنية قالت السلطات أنها تسيء الى الأمنيين عموما، وقد سبق للمغني معاذ بلغوات أن أمضى 4 أشهر في سجن عكاشة، على خلفية شكاية أحد المنتمين إلى “الشباب الملكي”، في حين رأى أصدقائه وهيئات حقوقية ومدنية أن نوعية أغانيه المعارضة لنظام الحكم هي السبب في سجنه.