بسم الله الرحمان الرحيم

الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة

بيان

شاركت “الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة” في الوقفة الإحتجاجية التي نظمت يوم السبت 24 مارس 2012 أمام البرلمان المغربي تنديدا بمشاركة وفد عن الكنيست الإسرائيلي في افتتاح الدورة الثامنة للجمعية البرلمانية للاتحاد من أجل المتوسط، التي ستقام أشغالها في مقر مجلس النواب المغربي.

وقد اعتبر المحتجون مشاركة الوفد الصهيوني استفزازا للشعب المغربي الذي كان ولا يزال مدافعا عن القضية الفلسطينية ومنظما للمسيرات المليونية التاريخية المناهضة للتطبيع مع الكيان الصهيوني والداعمة لخيار المقاومة كما تساءل الحاضرون عن الجهات الرسمية الواقفة وراء هذه الإستضافة التي تتم في سياق تاريخي يعرف حصارا شاملا للأراضي الفلسطينية ولقطاع غزة واغتيالات للقيادات الفلسطينة وتشجيعا صهيونيا متواصلا لتهويد القدس الشريف ولسياسة بناء المستوطنات.

وبهذه المناسبة نعلن في “الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة” ما يلي :

– إدانتنا لجميع المبادرات الداعية للتطبيع مع الكيان الصهيوني باعتبارها خيانة حقيقية لدماء الشهداء ولمسيرة الفداء في فلسطين.

– تحميلنا المسؤولية لجميع الجهات الواقفة وراء مسلسل التطبيع.

– دعوتنا الشعب المغربي إلى المشاركة القوية في المسيرة الشعبية التي دعت لها الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة يوم الأحد 25 مارس نصرة لفلسطين وللأقصى الشريف وللحضور الوازن كذلك في المسيرة الشعبية المزمع تنظيمها بالبيضاء يوم فاتح أبريل 2012.

– دعمنا اللامشروط لخيار المقاومة في مواجهة الغطرسة الصهيونية.

– تأكيدنا على دعم جميع المبادرات والفعاليات الساعية للتضامن مع الشعب الفلسطيني.

السبت 24 مارس 2012