دعا تلاميذ ناشطون عبر صفحات التواصل الاجتماعي عموم تلاميذ المغرب إلى التضامن مع الشعب السوري الأبي يوم الجمعة المقبل 16 مارس، والذي يتزامن مع مرور سنة على انطلاق الثورة السورية الشامخة المطالبة بإنهاء حكم الطاغية بشار الأسد.

وجاء في النداء المتداول على صفحات الفيسبوك بعد المجزرة الرهيبة التي نفذها السفاح بشار وزبانيته الشبيحة والتي راح ضحيتها أزيد من 50 مواطنا سوريا أعزل، منهم 28 طفلا نوجه نداء لنصرة الشعب السوري وذلك بجعل يوم الجمعة 16 مارس يوم التضامن مع أطفال سوريا في جميع ثانويات المغرب).

وأضاف النداء وكما عبر الشعب المغربي يوم الاحد 26 فبراير بأكبر مسيرة تضامنية في العالم، جاء دور تلاميذ المغرب للتضامن مع أطفال سوريا يوم الجمعة 16 مارس وسط الثانويات بمختلف أشكال التضامن السلمي).