بعد السراح المؤقت الذي قضت به محكمة الاستناف بمكناس، يوم الاثنين 05 دجنبر 2011، في حق السيد يحيى فضل الله عضو جماعة العدل والاحسان، وبعد أن أجلت محكمة الاستئناف البث في الدفوع الشكلية وضمتها إلى الجوهر، وأجلت المحاكمة إلى جلسة أخرى قررت يوم 9 يناير 2012، حيث مَثل اليوم أمام محكمة الاستناف من جديد السيد يحيى فضل الله وسط حضور مكثف من الجيران والعائلة وإخوانه في جماعة العدل والإحسان، وفي انتظار النطق بالحكم يتم التأجيل مرة أخرى بنفس الذريعة، وهي غياب الشهود رغم توصلهم بالاستدعاء وإسرار قاضي التحقيق على حضورهم ولو بالقوة، لكن يتضح أن وراء غيابهم فعل فاعل وقد حدد تاريخ المحاكمة في يوم 9 أبريل 2012.