الاتحاد المغربي للشغل

نقابة عمال الحراسة والنظافة تنغير

بيان توضيحي

أصدر السيد النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بتنغير، بيانا سماه بـ”بيان حقيقة”، ضمنه مجموعة من المغالطات والتهديدات فيما يتعلق بملف عمال الحراسة والنظافة بالمؤسسات التعليمية ومؤطريهم النقابيين في الاتحاد المغربي للشغل، الذين عادوا للاعتصام من جديد بمقر النيابة بتنغير يوم الاثنين 02/01/2012، جراء تنصل النيابة والمقاولتين اللتين فوضت لهما تدبير خدمات الحراسة والنظافة من كافة تعهداتهما المحددة في دفتر الشروط الخاصة، وعدم توصل العمال بأجورهم منذ أكثر من ستة أشهر، وفيما يلي البيان التوضيحي الصادر عن نقابة عمال الحراسة والنظافة بتنغير: