أعلنت الجامعة العربية أن اللجنة الوزارية العربية حول الأزمة السورية ستجتمع السبت في القاهرة لمناقشة التقرير الأول لرئيس بعثة المراقبين التي انتقدت المعارضة “قلة مهنيتها”.

وبينما طالب وزير الخارجية الفرنسي آلان جوبيه “بتوضيح” شروط عمل مراقبي بعثة الجامعة العربية في سوريا، دعا الرئيس نيكولا ساركوزي الرئيس السوري بشار الأسد الى التنحي.

ميدانيا، قال المرصد السوري لحقوق الانسان أن خمسة مدنيين قتلوا برصاص القوات السورية في مناطق متفرقة في سوريا. وأوضح المرصد أن “مواطنين استشهدا خلال إطلاق رصاص من قوات الأمن السورية في حي القصور بحماة” مضيفا أن مواطنا آخر توفي الثلاثاء في بلدة قمحانة بريف حماة متأثرا بجروح أصيب بها الاثنين. وفي مدينة حمص استشهد ثلاثة مواطنين صباح الثلاثاء في مدينة حمص خلال إطلاق رصاص من قبل قوات الأمن في أحياء الخالدية وباب الدريب وباب تدمر، في حين أصيب خمسة مواطنين بجراح بينهم سيدة إثر إطلاق الرصاص من قبل قوات السورية لتفريق متظاهرين تجمعوا في مدينة الرستن بمحافظة حمص لاستقبال وفد مراقبي الجامعة العربية.”

من جهة ثانية أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان أن 18 عنصرا من قوات الأمن السورية قتلوا فجر الثلاثاء في مواجهات مع منشقين عن الجيش السوري في محافظة درعا، جنوب سوريا.

وقال المرصد “قتل ما لا يقل عن 18 من قوات الأمن السورية في مدينة جاسم فجر الثلاثاء وذلك إثر انشقاق العشرات من الجيش النظامي السوري بكامل أسلحتهم.”