أجلت المحكمة الابتدائية بالدار البيضاء، أمس الخميس 29 دجنبر، محاكمة الفنان معاذ بلغوات “الحاقد” إلى يوم الثلاثاء 03 يناير 2012.

وبالموازاة مع انعقاد الجلسة نظمت وقفة احتجاجية أمام المحكمة الابتدائية بعين السبع منذ انطلاق محاكمة الحاقد وانتهت حوالي الساعة الثانية ظهرا بعد النطق بقرار هيئة المحكمة بتأجيل محاكمة معاذ.

وكان لافتا ترديد “الحاقد” أثناء دخوله لقاعة المحكمة شعار “عاش الشعب”، معبرا عن ثباته على طبيعة فنه الذي سجن من أجله ومؤكدا ارتفاع معنوياته رغم السجن والتضييق والتخويف.

الجلسة الثالثة لمعاذ الحاقد بمحكمة عين السبع استمرت حوالي ساعتين، أبانت فيها هيئة الدفاع عن مظلومية معاذ وأن اعتقاله سياسي بامتياز، والتمست قبول طلب السراح لمعاذ للمرة الثامنة وبجميع الضمانات التي تحددها المحكمة سواء المادية أو المعنوية، ولكن رفضت هيئة الحكم هذا الطلب في آخر الجلسة.

يذكر أن معاذ هو مغني الراب الذي اشتهر بنقده اللاذع للسياسات الرسمية التي تفقر وتجهل الشعب، وعضو حركة20 فبراير، وتم اعتقاله يوم 09 شتنبر2011 ، ومر على اعتقاله 110 يوما، وذلك إثر شكوى قدمت ضده من طرف أحد الأشخاص من أعضاء “الرابطة الملكية”، ادعى أنه تعرض للضرب من قبل معاذ.