اعتقلت قوات المخزن بمدينة زايو مساء يوم الأربعاء 23/11/2011 في حدود الساعة السادسة والنصف ثلاثة أعضاء من حركة 20 فبراير: عبد الإله حجي (العدل و الإحسان) – رشيد البغدادي: (المعطلون) – محمد الصالحي: (الطلبة) بعدما كانوا يوزعون منشورات تدعو سكان مدينة زايو إلى مقاطعة الانتخابات المهزلة والمشاركة بكثافة في مسيرة يوم الخميس 25 نونبر الداعية إلى مقاطعة الانتخابات. وفور شيوع الخبر تجمهر أبناء المدينة بالمئات أمام مخفر الشرطة مطالبين بإطلاق سراح المناضلين ورافعين شعارات تندد بهذه السلوكات المخزنية. وقد تم إطلاق سراحهم في حدود الساعة الثامنة والربع بعدما تم الاستماع إليهم وتحرير محاضر لهم في حقهم.