قام المخزن ليلة الجمعة 25 نونبر 2011 بمحاولة اختطاف السيد عمر قشمار عضو شبيبة جماعة العدل والإحسان والمناضل النشيط بحركة 20 فبراير بتازة من بيت والديه بحي القدس، حيث عمدت الأجهزة الأمنية لطرق باب منزل المناضل عمر قشمار على الساعة الثانية ليلا/صباحا (2.00 ) !!!! في محاولة لاستدراجه من أجل الخروج لاستفساره حول بعض الأمور الخاصة به، ورغم أنه كان يجيبهم من خلف شباك الباب كان إصرارهم على أن يخرج إليهم مباشرة مما جعل الأخ عمار يزداد يقينا بنوايا الأجهزة الأمنية في اختطافه في هذا الوقت المتأخر من الليل وكل الجيران نيام. لكن مع بداية تدفق بعض أعضاء جماعة العدل والإحسان إلى عين المكان فرت العناصر المخزنية بعد فشلها في تنفيذ مخططها العدواني. ويأتي هذا التصرف الأخرق للمخزن بعد نجاح اليوم التعبوي الشعبي بحي القدس من أجل مقاطعة انتخابات المهزلة المخزنية ليوم 25 نونبر 2011.