“مقاطعة الانتخابات واجب وطني” كان هو العنوان المركزي للمسيرة الشعبية التي نظمتها حركة 20 فبراير بمدينة بني ملال يوم الأحد 30/10/2011. فبعد صلاة العصر انطلاقا من وسط المدينة في اتجاه حي أولاد عياد، أحد أكبر الأحياء الشعبية التي يقصدها سماسرة المهازل الانتخابية.

وقد ركزت الشعارات واللافتات على رفض المواطنين لمهزلة الانتخابات التشريعية المبكرة، ودعوتهم الجميع لمقاطعتها، ومواصلة المسار الاحتجاجي النضالي في الشارع حتى انتزاع كافة الحقوق السياسية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية.