بإصرار وثبات لا زال الحراك الشعبي يشق طريق الإصلاح الحقيقي، يروم اجتثاث الفساد الجاثم على صدر الشعب المغربي الأبي، فاستجابة لنداء حركة 20 فبراير، خرجت جماهير مدينة تمارة في مسيرة شعبية سلمية يومه الأحد 16 أكتوبر 2011 تحت شعار “كفى من غلاء المعيشة”.

وقد ظهر كل ذلك من خلال الشعارات واللافتات المختلفة التي صاحبت المسيرة، حيث رفعت شعارات من قبيل “الشعب يريد إسقاط الفساد والاستبداد” و”باركا من الفساد راكم شوهتوا البلاد” و”علاش جينا أو حتجينا المعيشة غالية علينا” و”الشعب يريد من قتل الشهيد”…

وفي الختام تليت كلمة باسم حركة 20 فبراير دعت من خلالها كافة المتظاهرين إلى مواصلة الاحتجاج بنظام وثبات وصبر وتؤدة ويقين، حتى تحقيق كل مطالب الشعب المغربي الأبي في العيش الكريم وحقه في تنسم نفحات العدل والمساواة والديمقراطية الحقيقية.