بسم الله الرحمن الرحيم

جماعة العدل والإحسان باليوسفية

بلاغ

في قرار مفاجئ ، أثار استنكار واستغراب جميع أعضاء وفد الحجاج الذي غادر أمس الأربعاء أرض الوطن لأداء مناسك الحج ، أقدمت السلطات المخزنية بمطار النواصر بالدار البيضاء مساء يوم الأربعاء 12 أكتوبر 2011 على منع الأخ العربي العوكاز رفقه أمه فاطمة اجبابدي من السفر لأداء فريضة الحج بالديار المقدسة بعد استيفائه جميع الإجراءات القانونية لذلك . وقد أخبر وهو يهم بالصعود إلى الطائرة أنه مبحوث عنه و أنه قد سبق أن صدر في حقه قرار المنع من مغادرة التراب الوطني لأسباب لها علاقة بانتمائه السياسي و بنشاطه في حركة 20 فبراير، كما أخبر أنه سيتم ترحيله اليوم الخميس 13 أكتوبر وتسليمه إلى السلطات بمدينة اليوسفية للاستماع إليه و”متابعة الإجراءات اللازمة في حقه”.

والأخ العربي العوكاز عضو بجماعة العدل والإحسان باليوسفية، وعضو المكتب النقابي لقطاع الفوسفاط التابع للكونفدرالية الديموقراطية للشغل فرع اليوسفية، وناشط بحركة 20 فبراير باليوسفية.

اليوسفية في : 13 أكتوبر 2011