انطلقت يوم الاثنين 14 رمضان 1432ه الموافق ل 15 غشت 2011 أولى جلسات محاكمات الأستاذسيد يحيى فضل الله عضو جماعة العدل والإحسان بمدينة مكناس، وسط حضور غفير من أفراد عائلته سكان الحي الذي يقطن فيه بالإضافة إلى مجموعة من أصدقائه وإخوانه في الجماعة.

وقد اصطف الحضور بشكل حضاري في وقفة صامتة تندد بكل المحاكمات الصورية والاعتقالات التعسفية التي يعرفها بلدنا المغرب، خاصة في هذا الملف الواضح للقريب والبعيد زور وبهتان التهم الواهية الملفقة للأخ يحيى فضل الله. وبعد انطلاق المحاكمة على الساعة الثانية عشر والنصف زوالا, قررت محكمة الاستئناف بمكناس تأجيل الجلسة إلى تاريخ 24 أكتوبر 2011 رافضة طلب السراح المؤقت الذي طالبت به هيأة الدفاع.

صورة أرشيفية\