في خطوة تصعيدية أقدمت جمعيتا الكرامة والأفق للمجازين المعطلين بمدينتي الفقيه بن صالح وسوق السبت على اقتحام المركز الجهوي للاستثمار الفلاحي يوم الأربعاء 27 يوليوز صباحا والاعتصام بداخله، وجاءت هذه الخطوة بعد سلسلة من الاحتجاجات التي ردت عليها السلطات ممثلة في عامل الإقليم والكاتب العام بالوعود التي لم يتحقق منها أي شيء لحد الآن.

وقد تم اختيار المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لهذه الخطوة الاحتجاجية بسبب ما تعرفه عملية التوظيف بالمركز من خروقات واستبعاد لأبناء المنطقة – حسب تصريح ممثل جمعية الكرامة- مع العلم أن ميزانيته من خيراتها الفلاحية، وأبناءها أولى بها.