خرجت الجماهير الصامدة في مدينة الفقيه بن صالح، مساء الأربعاء 29 يونيو، مستجيبة لدعوة تنسيقية حركة 20 فبراير، في مسيرة حاشدة للتعبير عن مقاطعة الدستور المهزلة الذي يروج له المخزن بالطبالة والغياطة، والدجاج والمرقة…

وقد جابت المسيرة بعض شوارع المدينة فالتحقت بها جموع المواطنين الرافضين للدستور المخزني المرفوض. ورفعوا جميعا شعار المسيرة: مامفاكينش..مامصوتينش، وختموا هذا الشكل الاحتجاجي الحضاري بالقسم العظيم بمقاطعة التصويت على الدستور الممنوح وفاء لدماء الشهداء ورفضا لسياسة الولاء الأعمى للحاكم.