شهدت مدينة تارودانت، يوم الأربعاء 29 يونيو 2011، وقفة ومسيرة بحي الزريب أولاد بنونة في إطار المشاكل التي يعرفها الحي والمتمثلة في مشكل الصرف الصحي الذي تسبب لساكنة الحي في مجموعة من الأمراض، وقد بدأ الشكل الاحتجاجي على الساعة 19.30 مساءا قرب مصب الصرف الصحي، شارك فيه معظم سكان الحي، مرددين شعارات رافضة لهذا الظلم الاجتماعي والتقصير الخدمي “علاش جينا واحتحنا الواد الحار الي مبغنا” و”زنكة زنكة دار دار حي الزرايب في خطر”. لتختتم المسيرة على الساعة 20:15 مساءً.