نظم المجلس المحلي لدعم حركة 20 فبراير بأسفي وعائلة الشهيد كمال عماري بمشاركة شباب 20 فبراير، يوم الخميس 16 يونيو 2011، وقفة احتجاجية أمام محكمة الاستئناف تنديدا بالتماطل في التعاطي مع قضية الشهيد كمال عماري.

ورفع المتظاهرون شعارات تنديدية “القتلة حميتوهم**ولاد الشعب قتلتوهم” و”اليوم اليوم قبل غدا** المحاكمة ولا بدا” و”الجريمة ها هي**والمحاكمة فينا هي” و”كل نهار جريمة**هذا عنوان الهزيمة”.

وقد أكد مجلس الدعم في كلمة له أن المعركة مستمرة وأن القتلة لن يفلتوا من قبضة العدالة باعتبار أن قضية الشهيد أصبحت عالمية وتتبناها مجموعة من الجمعيات ذات المصداقية على المستوى الدولي.

وللإشارة فهذه هي الوقفة الثالثة أمام محكمة الاستئناف بعد وقفتي 07 و09 يونيو 2011.