استمرارا لبرنامجها النضالي نظمت التنسيقية الإقليمية لحاملي الشهادات المعطلين بالجديدة، والتي تضم جمعية المجازين المعطلين بالجديدة والجمعية الإقليمية لحاملي الشهادات المعطلين بالجديدة، وقفة احتجاجية يوم الثلاثاء 07 يونيو 2011 ابتداء من الساعة الثانية عشرة والنصف زوالا أمام عمالة الجديدة، ردد خلالها المعطلون شعارات تطالب بإنصاف ملفهم وتوفير فرص الشغل.

وعلى الساعة الواحدة زوالا عندما كان عامل إقليم الجديدة يغادر مقر العمالة اقترب المحتجون منه لإيصال مطالبهم بشكل مباشر، وكرد فعل أمر سائقه بدهس مجموعة من المحتجين بسيارته ولإرغام المحتجين على مغادرة المنطقة أمر السيد العامل كل من القوات المساعدة و قوات الأمن بالتدخل في حق المعطلين، حيث استعملت الهراوات لتفريق المحتجين، وعلى إثر هده التدخلات الهمجية نقل مجموعة من المعطلين: محمد الرجدالي، كلثوم الفاروقي ورشيدة عنقي إلى قسم المستعجلات بمستشفى محمد الخامس بالمدينة لتلقي العلاج، كما أصيبت السيدة حنان المناري بحادثة سير أثناء تفريق قوات الأمن للمحتجين أمام العمالة، وبقسم المستعجلات التحق كل المعطلين وكدا شباب 20 فبراير والمجلس المحلي لدعم الحركة للاطمئنان على المصابين، مستهجنين السلوك اللامسؤول للعامل والسلطات المحلية ومؤكدين حقهم الطبيعي في الاحتجاج حتى تحقيق مطالبهم المشروعة.