بعد ثلاثة أيام على اسشهاده انطلق قبل قليل يومه (الساعة 15:30) موكب مهيب لتشييع الشهيد كمال عماري إلى مثواه الأرحب، مثوى الشهداء الصادقين الأخيار. وتسير في الموكب عائلة الشهيد وآلاف من أبناء مدينة أسفي المناضلة وعدد من الوفود التي حجت من مدن أخرى، والكل في خشوع وتهليل ودعاء للشهيد بالمقامات العلى عند العلي القدير، وحاملين صور الشهيد ولافتات تحمل شعارات الوفاء للشهيد والعهد على مواصلة مسيرة النضال ضد الاستبداد والفساد، والاحتجاج الشديد على مهدري دم أبناء الشعب المغربي المسالمين، ومطالبين بمحاسبة كل من له علاقة بهذه الجريمة النكراء.

رحمك الله عزيزنا كمال وطوبى لك الشهادة، وللوالدين والأشقاء والمحبين المكلومين الصبر والسلوان، وإنا لله وإنا إليه راجعون، وإنا على العهد سائرون.