اتحاد المحامين الشباب بهيئة الرباط

بيان

على خلفية الاعتداء الهمجي الذي تعرض له زملاؤنا أعضاء اتحاد المحامين الشباب بمناسبة مشاركتهم في الوقفة الاحتجاجية الداعية إلى إغلاق معتقل تمارة السري، فإن الاتحاد يجهر بإدانته و شجبه للاستعمال المفرط للقوة في مواجهة المتظاهرين المسالمين، و يدعو أجهزة السلطة القضائية إلى فتح تحقيق سريع و نزيه فيما وقع بما في ذلك تحريك الشكايات التي تقدم بها الضحايا المطالبين بالإنصاف و إحقاق

الحق.

و في نفس السياق يعبر الاتحاد عن تضامنه و مساندته للزملاء الدين طالهم الاعتداء الغاشم و لحقت بهم إصابات بدنية مؤثرة ، و الأنكى من ذلك أن قوات الأمن لم تستنكف عن غيها إذ امتدت استباحتها لحقوق الإنسان لتشمل سرقة الهواتف النقالة، الأمر الذي يشكل انتهاكا صارخا لحصانة المحامي و ضمانات حماية و صون وسائل و وسائط عمله.

لائحة المعتدى عليهم : U

– الأستاذ حمدي محمد: تعرض لاعتداء بدني شنيع نتج عنه إصابات منها

جرح غائر في رأسه و كدمات مؤثرة، كما ثم الاستيلاء على هاتفه النقال.

– الأستاذ عزيز الرويبح: تعرض لاعتداء بدني مؤثر.

– الأستاذ الغالي المعطي: تعرض هو الآخر لاعتداء بدني مؤثر.

الكاتب العام ـــ
الأستاذ محمد اشماعو