العلم نور من عطا الرحمن
يأتيه أهل الذكر والعرفان
والعلم فهم العقل يخشى ربه
لما يغوص بداخل القرآن
ويعود من آياته بلآليء
حتى يسدد وجهة الإنسان
والعلم سبر الكون في أغواره
من أجل دعم الحق لا البهتان
***
العلم نهج واضح وتصور
عن كل شيء من هدى الفرقان
ودليله في سيره بل روحه
والقصد منه عبادة الديان
لابد من عقل سديد مؤمن
يرقى إليه بفكرة وبيان
من سنة المختار خير مؤيد
وحياته وقواعد الأكوان
***
العلم نور في فؤاد مؤمن
أبدا يجاهد نفسه ويعاني
حتى يغير ما به وبأمة
كي يستحق خلافة الرحمن
والعلم بحر لا انتهاء لحده
يرسو بقلب واسع الإيمان
والعلم وحي لا انقضاء لمده
خلف السطور لمصحف القرآن
***
لكنما للعقل حد فاصل
لا يرتقيه بظلمة الأكوان
فالعقل كالخفاش يبصر في الدجى
والنور يجعله من العميان
لابد من شيخ مرب عارف
حتى يقودك للسنا بأمان
فعساك تصبح مثله في يقضة
للنور تبصر ناظرا بجنان