قال المدعي العام بالمحكمة الجنائية الدولية اليوم الأربعاء: “إن الثوار الذين يقاتلون قوات العقيد الليبي معمر القذافي مستعدون للمساهمة في تنفيذ مذكرات اعتقال بحق ليبيين مسؤولين عن قتل المتظاهرين المسلميين في البلاد”.

وقال لويس مورينو-أوكامبو إنه يعتزم الطلب من غرفة ما قبل المحاكمة بالمحكمة في لاهاي إصدار مذكرات اعتقال بحق ليبيين ثلاثة، لم يسمهم، ثبت أنهم “أكثر الأشخاص مسؤولية” عن قتل المتظاهرين. وذكر أنه أبلغ مجلس الأمن الدولي أن المجلس الوطني الانتقالي المؤقت في ليبيا، والذي شكلته المعارضة في مدينة بنغازي، شرقي البلاد، مستعد لتنفيذ مذكرات الاعتقال.

وقال مورينو-أوكامبو في مؤتمر صحفي أعقب اجتماعه بأعضاء مجلس الأمن الدولي في نيويورك “يمكن أن تساهم اللجان الوطنية أحيانا”. لكنه رفض الإعلان عن أسماء الليبيين الثلاثة الذين يعتزم تقديمهم للمحاكمة في لاهاي.