بعد أزيد من شهرين على انطلاق الحركة الاحتجاجية المجيدة التي يخوضها المغاربة لانتزاع حقوقهم السياسية والاجتماعية والاقتصادية، والانفكاك من استبداد النظام السياسي الحاكم وتسلط البنية المخزنية المستبدة، تخرج مدن المغرب على طول خارطة البلد لمواصلة مطالبها العادلة وتأكيد إصرارها على خوض مسيرة التغيير الشاملة الشعبية غير المسبوقة.

لم تفقد حركة الشارع المغربي عنفوانها وحيويتها، بل تزايدت وتيرتها وحجمها ومداها، وانخرطت في الحركة الاحتجاجية مدنا وقرى جديدة وشرائح واسعة، إذ تنزل أزيد 98 مدينة إلى الشارع، اليوم الأحد 24 أبريل، للاحتجاج والتظاهر. ففي الوقت الذي نظمت فيه مدن الدار البيضاء ومراكش وقلعة السراغنة وتازة وصفرو والحاجب والراشيدية مسيراتها صباح الأحد، تضرب، مساء اليوم، باقي مدن المغرب موعدها مع “صوت الشعب” في “منبر الشارع” الذي يبلغ من خلاله الشعب المغربي رسالة سياسية قوية وبليغة وفصيحة: “الشعب يريد إسقاط الاستبداد” و”يرفض لجنة الملك لتعديل الدستور”.

والمدن التي تشهد الاحتجاج في هذا اليوم التاريخي هي: الرباط – الدار البيضاء – مراكش – فاس – وجدة – طنجة – تطوان – المحمدية – أكادير – العيون – الجديدة – إنزكان – تارودانت – أولوز – أولاد تايمة – طانطان – طاطا – كلميم – إيفني – تزنيت – بيوكرى – بوجدور – آسفي – البئر الجديد – الصويرة – اليوسفية – آزمور – سيدي بنور – تمنار – القنيطرة – سيدي يحيى الغرب – سيدي سليمان – سيدي قاسم – جرف الملح – بلقصيري – سوق الأربعاء – أكدز – زاكورة – بني ملال – أبو الجعد – قلعة السراغنة – بنجرير – تازة – جرسيف – الخميسات – آزرو – خنيفرة – تنجداد – أرفود – الراشيدية – ميسور – تيفلت – مريرت – ميدلت – بركان – الناظور – زايو – تاوريرت – العيون الشرقية – جرادة – عين بني مطهر – القصر الكبير – العرائش – أصيلا – الشاون – المضيق – الفنيدق – وادي زم – خريبكة – سطات – ابن أحمد – سيدي حجاج – بنسليمان – قلعة مكونة – تنغير – بومالن – الفقيه بن صالح – ورزازات – الدريوش – ابن الطيب – إمزورن – الحسيمة – بني بوعياش – بوعرفة – وزان – تملالت – فكيك – تندرارة – مكناس – أزيلال – قصبة تادلة – سوق السبت – أولاد سعيد الواد – تازناخت – شيشاوة – القصيبة – أولاد دحو – آيت إعزة.