بيان

إن التنسيقية المحلية لدعم حركة 20 فبراير ”الشعب يريد التغيير” المجتمعة يومه الخميس 21 أبريل 2011 بمقر حزب المؤتمر الوطني الاتحادي بالقنيطرة، وبعد تقييمها لمحطات 20 فبراير النضالية على المستوى المحلي، و تداولها للتطورات المرتبطة بما أطلقته حركة شباب 20 فبراير من دينامية مجتمعية، وفي مختلف أشكال الدعم الأدبية و المادية والميدانية تعلن ما يلي:

1ـ تثمينها لكل المسيرات السلمية الناجحة التي عرفت انخراطا واسعا لمختلف الفئات الاجتماعية المتضررة من السياسات الرسمية المتبعة.

2ـ دعوتها للمشاركة المكثفة في المسيرة السلمية التي دعت إليها حركة 20 فبراير يوم الأحد 24 أبريل ابتداء من الساعة الخامسة مساء انطلاقا من ساحة بئر أنزران.

3ـ دعوتها المركزيات النقابية الديمقراطية المحلية لتوحيد مسيرة فاتح ماي استجابة لمناشدة شباب 20 فبراير، وتعبيرا عن الإرادة المبدئية للوحدة النضالية بما يخدم مطالب الطبقة العاملة وعموم الشعب المغربي.

4ـ تأكيدها للدعم اللامشروط والمتواصل لدعم حركة 20 فبراير و مختلف مبادراتها النضالية لتحقيق مطالبها المشروعة .

القنيطرة في 21 أبريل 2011

عن التنسيقية المحلية لدعم حركة 20 فبراير”الشعب يريد التغيير”