تنسيقية سلا لمناهضة الغلاء وتدهور الخدمات العمومية

بيـان

توصلت تنسيقية سلا لمناهضة الغلاء وتدهور الخدمات العمومية بدعوة من طرف ما تسمى “لجنة مراجعة الدستور” من أجل الحضور إلى مقر أكاديمية المملكة بشارع محمد السادس بالرباط يوم السبت 16 أبريل من أجل إبداء آرائها حول مشروع الدستور الممنوح الذي يعتزم النظام المغربي فرضه على الشعب المغربي.

وانطلاقا من هويتنا التقدمية والكفاحية وانخراطنا منذ تأسيسنا إلى جانب الشعب المغربي في نضاله من أجل الخبز والحرية والكرامة، وانطلاقا من تقييمنا العميق لخطوة الدستور الممنوح هاته، ولغياب أية إمكانية لفرز دستور يلبي مصالح الشعب المغربي دون مشاركته الفعلية (الشعب المغربي)، فإننا نعلن للرأي العام الوطني والدولي ما يلي:

1. رفضنا للمشاركة في أي لقاء مع لجنة صياغة الدستور.

2. تأكيدنا على إنه لا للدساتير في غياب الجماهير.

3. عزمنا الاستمرار في النضال من أجل إسقاط لجنة المانوني لصياغة الدستور الممنوح.

4. عزمنا الاستمرار في الانخراط في الدينامية النضالية التي فجرتها حركة 20 فبراير حتى تحقيق المطالب المشروعة للشعب المغربي.