نظمت حركة 20 فبراير بالصويرة بتنسيق مع تنسيقية الإطارات الديمقراطية الداعمة والمشاركة لحركة شباب عشرين فبراير، وكذا طلبة المعهد العالي للتكون المهني بالصويرة، وقفة حاشدة، السبت 2 أبريل، أمام فندق رياض موكادور الصويرة، الذي عرف تنظيم ندوة عقدها وزراء في الاتحاد الاشتراكي وأعضاء في مكتبه السياسي لشرح التعديلات الدستورية المقترحة من القصر وتصور الحزب حولها.

واحتجوا بقوة على وزراء الاتحاد وقياداته رافعين مطالب تندد بالدستور الممنوح ومطالبين بتغيير حقيقي وفق مطالب حركة 20 فبراير، كما ندد طلبة المعهد العالي بسياسات التكوين المتردية وطالبو بحقهم في تكوين علمي وعملي وفق شروط متعارف عليها ومحترمة.