استمرارا في تنفذ البرنامج الذي سطرته احتجاجا على تردي الخدمات الصحية، نظمت التنسيقية الإقليمية للدفاع عن الخدمات الاجتماعية بورزازات، أمس الخميس 31 مارس 2011 ابتداء من 11 صباحا، وقفة احتجاجية أمام مستشفى بوكافر للتخصصات.

ونُظمت الوقفة تحت شعار “لنناضل جميعا من أجل الحق في خدمات صحية جيدة ومجانية”، ردد الحاضرون شعارات تدين الفساد والمحسوبية والرشوة المستشرية في هذا المرفق الحيوي نتيجة لسوء التسيير، ولجشع بعض الأطباء الذين يتاجرون في حياة المواطنين في هذه البقعة من الوطن التي يعدها مصاصي الدماء من المغرب غير النافع وهي الغنية بثرواتها المعدنية وبمواردها السياحية والسينمائية. كما تم الاستماع مجددا لشهادات صادمة لمواطنين تعرضوا لسوء المعاملة والابتزاز.

وفي الختام دعا المنظمون ساكنة ورزازات إلى بدل المزيد من النضال واقتراح وسائل ضغط أخرى للدفاع عن حق جميع المواطنين والمواطنات في الصحة والعلاج بالمستشفيين الإقليميين بورززات، كما تم التذكير بموعد الندوة الصحفية التي ستعقد بقاعة القصر البلدي يوم 16 أبريل 2011 على الساعة 16:00.