بسم الله الرحمن الرحيم

جماعة العدل والإحسان

القطاع النسائي

أزرو

بيان

استيقظ سكان عين اللوح الصامدة يوم الثلاثاء 8 مارس 2011 على أحقر احتفال باليوم العالمي للمرأة، حيث تم توزيع منشور من طرف مجهولين يستهدف شرفاء وأحرار نساء عين اللوح بالقذف والشتم والنيل من أعراضهن بأبشع النعوت… لا لشيء إلا لأنهن أمهات لمناضلين أحرار فاعلين في حركة 20 فبراير كما أشار المنشور نفسه.

وللإشارة فهذا المنشور يأتي في سياق حراك سياسي قوي على مستويات عدة بعين اللوح ضد الفساد واستغلال النفوذ…

وعليه فإن القطاع النسائي لجماعة العدل والإحسان:

• يعلن تضامنه اللامشروط مع الأسر الضحية ويعتز بالمرأة القروية ويستميت في الدفاع عن كرامتها.

• يدين هذا السلوك المنحط، والذي يعبر عن رداءة تفكير وأسلوب المخزن وأزلامه.

• يطالب الجهات المسؤولة محليا وإقليميا باتخاذ التدابير اللازمة لفضح الجناة.

• يبشر كل من يهمه الأمر أن هذه الأساليب لن تثني الشرفاء عن السير قدما وبخطوات ثابتة حتى إحقاق الحق.

• يدعو كل الهيآت السياسية والحقوقية والمدنية محليا وإقليميا للوقوف إلى جانب الأسر الضحية، ودعمها لمناهضة الفساد والمفسدين.

وعاشت المرأة المغربية رمزا للشرف والنضال والكرامة والطهر والعفة.